Fil de navigation

Bannière (2)

Bannière (3)

Bannière (4)

العقد الاجتماعي (3) : نحو آفاق جديدة للتجربة التونسية

مقال صدر بجريدة "المغرب" ليوم الأحد 9 فيفري 2020

بقلم الدكتور حكيم بن حمودة 

 

ـ(...) لقد فتحت الثورة مرحلة تاريخية جديدة في تجربتنا السياسية وفتحت المجال للخروج من الأزمات المتتالية عقد الاجتماعي وانهياره.ولعل احد أهم النتائج الكبرى لهذه الثورة هو اعتماد الدستور الجديد في سنة 2014 بعد مرحلة من الخلافات والصراعات بين مختلف الفرقاء السياسيين واهم العائلات السياسية .وفي رأيي فإن أهمية الدستور الجديد تكمن في وضعه بصفة توافقية جمعت كل التونسيين الإطار التشريعي والدستوري الذي يفتح المجال لإدخال التحولات الكبرى في العقد الاجتماعي الذي انفلتت حباته منذ سنوات وفي هذا المجال يمكنني الإشارة إلى خمسة مستويات كبرى للتغيير والتطور والإصلاح ...اضغط هــنــا  لقراءة كامل المقال...ـ


Ajouter un Commentaire


Code de sécurité
Rafraîchir

 

Statistiques

Compteur d'affichages des articles
608599