Fil de navigation

Bannière (2)

Bannière (3)

Bannière (4)

رغم الإرهاب وتواضع الأداء الاقتصادي وتنازعات السياسيين والخوف على مستقبل البلاد .. تونس «لاباس» !ـ

 

افتتاحية جريدة "المغرب" ليوم 29 جوان 2019 

بقلم زياد كريشان 

 

أحيانا يبدو لنا أن كل ما يجري في البلاد إنما يدفع إلى تشاؤم اكبر وخوف عام من الآتي ..وأن عناصر الأمل تكاد تكون قد انعدمت .. وتجد هذه النظرة السوداوية مبررات عدة لها من تراجع الخدمات العمومية وخاصة في الصحة والتعليم والنقل والتدهور (الحقيقي أو المتخيل) للقدرة الشرائية وتواصل ارتفاع معدلات البطالة وتواضع أداء الاقتصاد وضعف كفاءة الأداء الحكومي وتناحر النخب الحزبية والفكرية ..كل هذا يدفع المواطن (ة) إلى الاعتقاد بأنه قد ترك(ت) فريدا(ة) أمام هذه الغيوم المدلهمة وأن الحل الفردي – متى توفرت إمكانياته – هو السبيل الوحيد للخروج من هذا «الجحيم» الجماعي..ـ

تونس أقوى من الإرهاب 

تحليل إخباري صدر بجريدة "المغرب" ليوم 28 جوان 2019

بقلم زياد كريشان

حاول الإرهاب مرة أخرى استهداف تونس باستهداف رمزين من رموزها : العاصمة والقوات الأمنية، وفي عمليتين انتحاريتين متزامنتين استشهد فيها مهدي الزمالي وهو حافظ أمن بالشرطة .البلدية وجرح حسب الحصيلة الرسمية خمسة أعوان أمن وثلاثة مدنيين. ردة فعل المارة كانت رائعة: رفض الهروب والتغني بالنشيد الوطني وإجماع على الإرادة في سحق هذه الآفة ودحرها نهائيا من بلادنا...لقراءة المزيد...ـ

«الجهـــــــــاد بالوكـــــــالة»

افتتاحية جريدة "المغرب" ليوم 28 جوان 2019

بقلم أمال قرامي

انتحاريون، تفجيريون، ذئاب منفردة... لا تهمّ التسميات. ما يعنينا هو الأفعال، وما يترتّب عنها من نتائج على مستوى ضمان سلامة المنتمين إلى

الجهاز الأمنيّ المستهدف بالدرجة الأولى، (فهم من منظور المتشدّدين 'طغاة' ينبغي استئصالهم)، وكذلك على مستوى أمن التونسيين ككلّ ثمّ على المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية. ولا محلّ هنا لقراءة انطباعيّة انفعاليّة ''سياساويّة'' إنّما تقتضي محاولة فهم الحدثين الانفجاريين  الاستناد إلى عُدّة منهجيّة وفّرتها دراسات الإرهاب والتطرّف العنيف تمكّننا من استخلاص مجموعة من النتائج وأوّلها:...لمتابعة القراءة...ـ:

يوسف الشاهد وحافظ قائد السبسي ونبيل القروي: الأبناء المدللون للباجي !ـ

افتتاحية جريدة "المغرب" ليوم 27 جوان 2019

بقلم زياد كريشان

من مفارقات التاريخ أن يلعب أحد رجالات بورقيبة المقربين الدور الأول والأساسي لتونس ما بعد الثورة ، ولكن مفارقة المفارقات

أن تعيش تونس اليوم على وقع الصراعات والتحالفات بين أبنائه المدللين : يوسف وحافظ ونبيل ...لقراءة المزيد...ـ

 

في الندوة السنوية الثالثة للنهضة: راشد الغنوشي يقر بالأصول السلفية اللاديمقراطية

افتتاحية جريدة "المغرب" ليوم 25 جوان 2019

بقلم زياد كريشان

في الندوة السنوية الثالثة لحركة النهضة، وهو الاجتماع السنوي الأهم للحركة الإسلامية أراد، «الشيخ» المؤسس أن يربط الحاضر بالماضي بل ولعلنا أمام إحدى المرات القلائل التي يتحدث فيها راشد الغنوشي علنيا في هذه السنوات الأخيرة عن تاريخ حركة النهضة وربطه ببدايته الفعلية منذ خمسين سنة أي منذ سنة 1969 حيث كانت الانطلاقة الأولى للجماعة الإسلامية عندما التقى «الشيخان» راشد الغنوشي وعبد الفتاح مورو،بدل الاكتفاء التقليدي بالتأسيس لحركة النهضة بانبعاث حركة الاتجاه الإسلامي في 6 جوان 1981 ...لقراءة المزيد...ـ

بعد أن طعن 51 نائبا في دستورية تعديلات القانون الانتخابي:

في مسؤولية الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين

افتتاحية جريدة "المغرب" ليوم 26 جوان 2019

بقلم زياد كريشان

شاءت الأغلبية الحاكمة خلال هذه الخماسية ألا تقوم بأحد أوجه التزاماتها وهو استكمال بناء المؤسسات الأساسية وعلى رأسها المحكمة الدستوري. ولسنا ندري هل كان ذلك فقط لدواعي عدم التفاهم حول المحاصصة أم رغبة مبطنة في إبقاء حالة من اللاتحدد في المشهد المؤسساتي العام .....لقراءة المزيد...ـ