Fil de navigation

L'image la plus récente

Image du jour

L'image la plus consultée

البنك المركزي يكشف لوحة قيادة الاقتصاد التونسي: من يتحمل مسؤولية تردي الأوضاع ؟

افتتاحية جريدة "المغرب" ليوم 26 فيفري 2019

بقلم زياد كريشان

 

وضع أمس السيد مروان العباسي محافظ البنك المركزي أمام مجلس نواب الشعب لوحة قيادة شاملة للأوضاع الاقتصادية والمالية والنقدية للبلاد وترابط مختلف عناصرها وتأثير كل دائرة في الأخرى، وتظافر السلبيات في هذه الدوائر الثلاث التي أدت إلى هذه الأوضاع والتي وجد لها البنك المركزي تلخيصا طريفا: 2/4/4/6 وهي نتيجة المقارنة بالأسعار القارة بين سنتي 2010 و2017 إذ تضاعف عجزنا الصافي بست مرات وتضاعف عجزنا الطاقي بأربع مرات وانقسمت مواردنا من الفسفاط على أربع وتراجعت مواردنا من العملة الأجنبية من السياحة الى النصف..مواصلة القراءة...ـ

صندوق النقد الدولي.. الاتحاد الأوروبي .. مجموعة العمل المالي.. المنظمة العالمية للتجارة .. تونس ومعارك السيادة الوهمية !

افتتاحية جريدة "المغرب" بتاريخ 23 فيفري 2019

بقلم زياد كريشان

 

«السيادة قبل الزيادة» شعار جميل رفعه النقابيون في الأسابيع الفارطة عندما احتد الصراع

بين الحكومة والمنظمة الشغيلة حول الزيادة في الأجور في الوظيفة العمومية .. فعلا «السيادة قبل الزيادة» هو التوجه الصحيح ولكن من مفارقات تونس اليوم جاءت الزيادة وجاء معها أيضا وفي نفس الوقت وضرورة شيء من النقصان في السيادة ، مادامت الزيادة تعني آليا مزيدا من الاقتراض الخارجي.....مواصلة القراءة...ـ

نرى البعرة ولا نريد أن نرى البعير: تونس وغلبة الفكر الأسطوري

بقلم

افتتاحية جريدة "المغرب" بتاريخ  22 فيفري 2019

يقسم عدد من الفلاسفة الفكر البشري إلى عدد من المراحل المتتالية والمتداخلة في آن : الفكر الأسطوري والفكر الديني والفكر العلمي .

وما يهمنا هنا هو جانب أساسي في الفكر الأسطوري القائم على الملاحم الإلهية والبشرية الخارقة فالممكن والمستحيل فيه لا يعودان إلى نظام سببي قابل للفهم والتفهم بل إلى جملة من الخوارق أو اللعنات فقط لا غير ..
والفكر السائد في تونس في ما يتعلق بجوهر عيشنا المشترك هو فكر أسطوري سحري يرى البعرة ولا يريد أن يرى البعير ، يقطع نظام الأسباب ويلعن النتائج دون أن يتوقف على أسبابها المباشرة أو العميقة مواصلة القراءة..

 

قمّـة بيـروت العـربية التنمـويـة الاقتصـادية والاجتمـاعيــة: قمّـة الغيـاب والغيبـوبـة

بقلم السفير محمّد ابراهيم الحصايري

إنّ قراءة موضوعية في مجريات ونتائج القمّة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية الرابعة التي انعقدت في العاصمة اللبنانية بيروت، يوم الأحد 20 جانفي 2019، لا بدّ أن تقودنا إلى إحساس مرير بأنّ العرب ما زالوا يصرّون، بمازوشية منقطعة النظير، على النظر إلى جراحهم النازفة دون أن يعملوا على وقف نزيفها، أو على الأقلّ أن يحاولوا وقفه  مواصلة القراءة...ا

 

الإســلام بيـــن تـــسـامــح الأسـلاف وتشـــدّد الأخلاف

بقلم السفير محمّد ابراهيم الحصايري

إنّ الإنسان المسلم لا يملك إلاّ أن يصاب بالألم، وربّما بالإحباط، عندما يتابع أطوار هذا الجدل المحتدم الذي لا يكاد أواره الحارق يخبو ولو قليلا، حول بعض المسائل التي تتعلّق بوضع النساء المسلمات فيالمجتمعات الإسلامية وغير الإسلامية التي يعشن فيها، لا سيما من حيث حقّهن في الظهور في الحياة العامة، ومن حيث الطريقة التي يمكن أن يظهرن بها فيها  مواصلة القراءة...اا

Elle récidive, avec cette fois-ci un livre encore plus incisif et plus fouillé, dans la continuité de son ouvrage ''Les derniers jours de Muhammad'', paru en mars 2016. Hela Ouardi publie fin février à Paris chez Albin Michel, un nouveau livre qui fera grand écho, sous le titre de ''Les Califes maudits''. Lire la suite

 

 

Statistiques

Compteur d'affichages des articles
49732